الدهون تقتل 17 مليون شخص وتحذيرات عالمية من هذه الأطعمة

 
نشرت منظمة الصحة العالمية، مؤخراً، توصيات جديدة دعت فيها الناس في كل مكان بتخفيض استهلاكهم من الأطعمة التي تحتوي الدهون الضارة التي تتسبب في انسداد الشرايين.
وتهدف المبادرة إلى المساهمة في منع 17 مليون وفاة سنويا، تنجم عن أمراض القلب والأوعية الدموية كل عام، والتي تم ربطها بالأغذية التي تحتوي على دهون مشبعة ودهون متحولة.
وتوجد الدهون المشبعة في أغذية عديدة، منها الزبدة وسمك السلمون وصفار البيض وحليب البقر. وناشدت المنظمة البالغين والأطفال الحد من تناول هذه الدهون لتمثل ما لا يزيد عن 10 في المائة من إجمالي احتياجات الطاقة اليومية.
وتوصي منظمة الصحة العالمية إلى خفض استهلاك الناس من الدهون المتحولة الموجودة في الأغذية المخبوزة والمقلية وزيت الطهي إلى واحد في المائة فقط مما يحتاجون تناوله في يوم واحد.
بدائل أكثر صحة
والخبر السار، وفقا للمنظمة، هو أن هناك بدائل أكثر صحة للأغذية التي تحتوي هذه الدهون المهدرجة المضرة بالصحة.
مدير التغذية بمنظمة الصحة العالمية الدكتور فرانشيسكو برانكا شدد على أهمية أن تقوم الحكومات بعمل حاسم في هذا الشأن.
"إذا أردنا حقاً التخلص من مخاطر زيادة الدهون المشبعة، فيجب أن يكون هناك عمل قوي وحيوي من الحكومات لضمان أن المنتجات المصنعة لا تستخدم الزيوت النباتية المهدرجة... إزالة الدهون المشبعة يتم في العديد من البلدان بدون أن يلحظ المستهلك أي فرق في المذاق. يمكن للمنتج أن يستخدم نوعا آخر من الدهون بذات المواصفات، ليستمتع المستهلك بمخبوزات لا تحتوي على دهن مشبع."
وأشار برانكا إلى أنه ومنذ صدور أول مسودة بواسطة منظمة الصحة العالمية حول الدهون المشبعة وغير المشبعة في عام 2002، تم إحراز تقدم كبير في زيادة الوعي حول التهديد الذي تشكله هذه الدهون لا سيما في الدول الغنية مثل الدانمارك، والتي حظرت بالكامل استخدام هذا النوع من الدهون للأغراض الصناعية.
وحذر مدير الأغذية بمنظمة الصحة العالمية في الوقت نفسه من أن المناطق الأكثر فقرا في العالم مثل بعض الدول في أوربا الشرقية وأفريقيا ومناطق في الهند وإيران وباكستان والأرجنتين ما زالت تواجه تحديات كبيرة في التعامل مع هذه المشكلة.
وتزيد مستويات الدهون غير المشبعة في الأغذية في الشوارع في بعض الحالات في هذه البلدان بـ 200 مرة عن النسبة اليومية التي يوصى باستهلاكها من قبل منظمة الصحة العالمية.
تحالف عالمي ضد الدهون
في السياق نفسه رحبت منظمة الصحة العالمية بالتزام التحالف الدولي للأغذية والمشروبات، المؤلف من أكبر الشركات في هذا المجال، بإزالة "الدهون المتحولة" من سلاسل الإمدادات الغذائية العالمية بحلول عام 2023.
جاء الالتزام خلال اجتماع مدير عام المنظمة، الدكتور تيدروس أدهانوم غيبريسوس، مع العديد من الرؤساء التنفيذيين للشركات الـ 12 التي تمثل التحالف، وذلك من أجل مناقشة الإجراءات الرامية إلى القضاء على الدهون المنتجة صناعيا، وتقليل الملح والسكر والدهون المشبعة في الأطعمة المصنعة.
وأكد الاجتماع على أهمية الإجراء التنظيمي المتعلق بملصق المكونات على المنتجات والتسويق، ودعا قطاع الصناعة إلى الالتزام التام بمدونة منظمة الصحة العالمية للتسويق لبدائل لبن الأم.
ويتسبب تناول الدهون المتحولة(فقط) في أكثر من نصف مليون حالة وفاة سنويا بسبب مرض الشريان التاجي على مستوى العالم، بحسب منظمة الصحة العالمية.
والدهون المتحولة، أو الأحماض الدهنية المتحولة، هي عبارة عن أحماض دهنية غير مشبعة، طبيعية المصدر أو أخرى صناعية. وتمثل الحيوانات المجترة (الأبقار والأغنام) مصدرا طبيعيا لهذه الدهون، ولكن ما ينتج منها صناعيا فيتم بواسطة عملية صناعية يضاف بموجبها عنصر الهيدروجين إلى الزيت النباتي ليتحول هذا السائل إلى مادة صلبة تنتج زيتا "مهدرجا جزئيا".
وقال الدكتور تيدروس "إن الالتزام الذي تعهد به التحالف يتماشى مع هدف منظمة الصحة العالمية المتمثل في القضاء على الأغذية الصناعية من إمدادات الغذاء العالمية بحلول عام 2023،" مشيرا إلى أن المنظمة ستراقب الخطوات التالية التي ستتخذها الشركات للمساعدة في ضمان هذا الالتزام.
تجدر الإشارة إلى أن قرار أعضاء التحالف يتمثل في التأكد من أن كمية الدهون الصناعية في منتجاتها لا تتجاوز 2 غرام لكل 100 غرام من الدهون أو الزيت في المنتجات الغذائية على مستوى العالم بحلول 2023. الأمر الذي يتماشى مع هدف منظمة الصحة العالمية وتوصيات مبادرة "استبدل"، التي تم تطويرها وإطلاقها عام 2018.
وأضاف الدكتور تيدروس قائلا: "إن التخلص من الدهون غير المشبعة المنتجة صناعيا هو أحد أبسط الطرق وأكثرها فاعلية لإنقاذ الأرواح وخلق إمدادات غذائية صحية".
وتمشيا مع المبادرة، دعت المنظمة جميع منتجي الأغذية ومصنعي الزيوت والدهون، وليس فقط أعضاء التحالف، إلى الالتزام بالقضاء على الدهون الصناعية من الإمدادات الغذائية العالمية.

خلل الأعصاب وتلف الحمض النووي

تعد النفايات الكهربائية والإلكترونية الفئة الأسرع نموا في تدفقات النفايات المنزلية في العالم. وتغدو هذه المشكلة أشد فداحة كلما كان سكان المدن المحرومين يعملون في مكبات ومطامر غير نظامية ..

شراب ساخن يخلصك من حصوات الكلى وآلام الظهر

يشعر الكثيرون بآلام أسفل الظهر، حيث يبدأ الألم بسيطا لكنه يتصاعد بسرعه ليصبح على ..

الشاي الأخضر
الكرفس الساحر.. ضابط السكري

في حين يشكل مرض السكري خطرا صحيا على الإنسان، فإن ضبطه والسيطرة عليه قد ..

الكرفس
هوس جديد اسمه السعرات الحرارية

أربعة من كل 10 بريطانيين "مهووسون" بحساب السعرات الحرارية - لكن ليس لديهم فكرة ..

الحمية الغذائية
حافظ على هرموناتك بالبهارات والمكسرات

يسبب الخلل في التوازن الهرموني عددا من المشاكل التي تحتاج إلى عناية خاصة تبدأ ..

الغذاء الصحي
غذي دماغك بزيت الزيتون

تساعد الأطعمة والمشروبات الصحية الغنية بالمواد المغذية في دعم صحة الدماغ وتحسين الأداء العقلي. وذكر ..

الزيتون
نصائح ذهبية من (الفاو) لزيادة المناعة ضد الأمراض

تشكّل فترة جائحة كوفيد-19 إحدى الفترات القليلة التي اعتنينا خلالها بصحتنا. وقد أوضحت هذه ..

أغذية المناعة
تحكم في ضغط دمك من دون دواء

يحدث ارتفاع ضغط الدم عندما يكون ضغط الدم في الشرايين مرتفعًا جدًا. يعد تحسين نظامك ..

الغذاء الصحي
7 أطعمة لتنظيف الكبد من السموم

يعتبر الكبد من أهم أعضاء الجهاز الهضمي - فهو يحمي الجسم من السموم والمواد ..

الغذاء الصحي
الكرز.. حبوب منومة طبيعية

الكرز... فاكهة تحتوي على العديد من الفوائد، لكن الأشهر منها هو إمكانية استخدامها كبديل ..

الكرز
أفضل غذاء لصحة الدماغ وقوة الذاكرة والتركيز

تلعب الأطعمة التي نتناولها دورا كبيرا في الحفاظ على صحة الدماغ، ويمكنها تحسين مهام ..

التركيز والذاكرة
ألوان الفواكه والخضروات تحميك من الأمراض

كشفت الدكتورة سفيتلانا فوس، خبيرة التغذية الأوكرانية، كيفية تحديد فائدة الفواكه والخضروات والثمار استنادا ..

الغذاء الصحي
علاقة المانجو بزيادة الوزن

على الرغم من كون المانجو إحدى الفواكه المحببة لكثيرين إلا أن الإفراط فيها يسبب ..

مانجو